عاجل

تقرأ الآن:

فضيحة فساد حكومية تخيم على الانتخابات الرئاسية في البرازيل


البرازيل

فضيحة فساد حكومية تخيم على الانتخابات الرئاسية في البرازيل

ربما كانت نتائج الانتخابات العامة البرازيلية المقرر اجراؤها الاحد المقبل معروفة النتائج ومحسومة من الجولة الاولى لصالح “ديلما روسيف” مرشحة الحزب الحاكم حزب العمال الشعبي ومرشحة رئيس البلاد لويس اغناسيو لولا دا سيلفا، لكن فضيحة فساد تورط فيها نائبها هزت الحكومة البرازيلية ودفعت بمصير الفائز المقبل لرئاسة البرازيل الى جولة ثانية لجولة. اقوى المرشحين امام روسيف هو مرشح الحزب الديمقراطي البرازيلي خوسيه سيراالحاكم السابق لولاية سان باولو، سيرا المنحدر من اصول ايطالية بدا حياته السياسية كمسؤول للطلبة وتنقل بعدها في وظائف حكومية الى ان اصبح مرشحا للرئاسة. واستغل سيرا فضيحة خصمه في الانتخابات حيث اتهمها بالتواطؤ او عدم الكفاءة. المرشحة الثالثة هي مارينا سيلفا من حزب الخضر وهي الوزيرة السابقة للبيئة في الولاية الاولى للرئيس دا سيلفا وقد فازت ماريا بثلاثة نقاط اضلفية منذ انتشار نبأ الفضيحة ووصلت الى اربع عشرة بالمئة بحسب الاستطلاعات الاخيرة. أيا يكن الفائز فان عليه ان يواصل سياسة دا سيلفا والتي رفعت الاقتصاد البرازيلي الى مرحلة متقدمة من النمو.