عاجل

انطلقت فعاليات معرض السيارات الدولي في العاصمة الفرنسية باريس وسط دلالات تشير إلى التغلب على مشكلة المبيعات في قطاع السيارات في خضم الأزمة المالية والاقتصادية

رئيس شركة سيارات رينو الفرنسية، كارلوس غوسون،يقول:
“ خلال سنة واحدة سنطرح سيارتنا الكهربائية في الأسواق، التحدي الأكبر يتمثل في التقليل من الاعتماد على النفط، إنها خطوة مهمة للتغلب على مشكلة الاحتباس الحراري، وهذا سيتحقق إذا جذبت سيارتنا أكبر عدد ممكن من الزبائن”

وشهد المعرض تقديم سيارات جديدة تعمل بالطاقة الكهربائية حيث من المتوقع أن تطرح بكميات كبيرة في سوق السيارات الأوروبي خلال فترة قصيرة

رئيس شركة سيارات مرسيدس بينز، ديتر زيتجش،يقول:
“ أعتقد أنه من المنطقي أن نفترض أنه خلال العام الفين وعشرين سنرى خمسة إلى عشرة بالمائة من مبيعات السيارات ستكون كهربائية”

يذكر أن معرض باريس للسيارات الذي يقام مرة كل عامين يعتبر أحد أكبر معارض السيارات الدولية من حيث عدد الزوار
ومن المتوقع أن تبلغ عدد الجهات المشاركة هذا العام أكثر من ثلاثمائة جهة من حوالي عشرين دولة