عاجل

تقرأ الآن:

مشادات عنيفة في ألمانيا بين الشرطة ومناهضين لمشروع عمراني


ألمانيا

مشادات عنيفة في ألمانيا بين الشرطة ومناهضين لمشروع عمراني

عمليةُ قطع 25 شجرة في مدينة شتوتغارت الألمانية بغرض إعادة تهيئة وتوسيع محطة القطار يتحول إلى مشادات عنيفة مع الشرطة تنتهي بجرح أكثر من 100 شخص.

عملية قطع الأشجار التي انطلقت الخميس جرت تحت حراسة أمنية مشددة وأمام أنظار آلاف المناهضين للعملية كهذه المرأة الغاضبة التي تقول:
“إنهم يوجهون رسالة للمواطن مفادها اصمتْ ولا دخل لك في ما نفعل. هذا الحشد الضخم للشرطة لم يحدث حتى في ليبزيغ خلال مظاهرات الاثنين التي سبقت سقوط جدار برلين”.

المتظاهرون واصلوا الاحتجاج إلى غاية ساعة متأخرة من مساء الخميس للتعبيرعن غضبهم عن قطع الأشجار قبل أن تتدخل الشرطة بقوة ويتحولَ محيط محطة قطار شتوتغارت إلى ساحة معركة.

الاحتجاجات انطلقت منذ شهر مع انطلاق إنجاز مشروع ضخم لإعادة تهيأة قطاع السكك الحديدية تبلغ كلفته 7 مليار يورو على مدى 9 سنوات. المعارضون للمشروع يعتبرونه مكلفا ومُشوِّهًا للمحيط العمراني للمدينة.

من بين محاور المشروع تهديم محطة قطار شتوتغارت المركزية وإعادة بنائها تحت الأرض، إنجاز ستة 16 نفقا و18 جسرا، إضافة إلى 60 كيلومترا من الطرقات.

إحدى المتظاهرات تقول بانفعال:
“إنها سياسة الأمر الواقع، الهدف مما يقومون به هو إحباط عزيمتنا، لكنهم لن ينجحوا”.

هذا المشروع الضخم يُتوقَّع له أن يتحولَ إلى أحد أهم المحاور في الانتخابات الإقليمية المرتقبة في مارس/آذار المقبل، كما قد يطيح بالحكومة المحلية المحافظة الموالية للمستشارة أنجيلا ميركيل.