عاجل

نهاية أسبوع سياسية وتعبئة للناخبين من أجل إستمالتهم وكسب تأييدهم قبل شهر من موعد الانتخابات الخاصة بالتجديد النصفي لأعضاء مجلس الشيوخ الأميركي، تلك هي أهداف هذا التجمع الجماهيري الضخم الذي احتضنته العـــــاصمة الأميركية واشنطن والذي ضمّ عشرات ألاف المشاركين من نقابات عمالية وجماعات الدفاع عن الحقوق المدنية إضافة إلى مئات المنظمات والجمعيات.

حسب المشاركين فقد ضمّ هذا التجمع مائتي ألف شخص، إتفق جميعهم على شعار “ امة تعمل بشكل موحد“، شعار كان بمثابة رسالة تحذيرية إلى الرئيس الأميركي باراك أوباما.

الأميركيون منشغلونجداً بمسائل كالشغل والتعليم وهي أمور وضعتها إدارة أوباما على سلّم أولوياتها، ما جعل الجمعيات المؤيدة لسياسة الرئيس الأميركي تدعو إلى التصويت لصالح الحزب الديمقراطي في الثاني من الشهر القادم.