عاجل

قتل ستة أشخاص على الأقل وأصيب ثمانية آخرون بجروح في هجوم على حوالي عشرين شاحنة تموين و صهريج تابعة لحلف شمال الأطلسي الناتو بالقرب من العاصمة الباكستانية إسلام اباد كانت في طريقها إلى افغانستان المجاورة. و في تطور لاحق أعلنت حركة طالبان باكستان مسؤوليتها عن الهجوم الذي يعتبر الثاني من نوعه خلال يومين.
و غالباً ما تتعرض قوافل الإمدادات التابعة لحلف شمال الأطلسي لهجمات من هذا النوع لاسيما أثناء مرورها بمعاقل المقاتلين الإسلاميين في المناطق القبلية شمال غرب البلاد. يذكر أن الحكومة الباكستانية قررت مؤخراً إغلاق ممر خيبر الذي يعتبر المعبر الرئيسي إلى أفغانستان رداً على هجوم شنته القوات الدولية عبر حدودها قبل أن تعيد فتحه مرة أخرى.