عاجل

تقرأ الآن:

الجمعية البرلمانية لمجلس أوروبا تندد بتصاعد الخطاب الأمني المشوه لسمعة الغجر


أوروبا

الجمعية البرلمانية لمجلس أوروبا تندد بتصاعد الخطاب الأمني المشوه لسمعة الغجر

قضية الغجر تعود إلى الواجهة من جديد عبر بوابة مجلس أوروبا. الجمعية البرلمانية لمجلس أوروبا نددت في قرار لها بالاستخدام المتزايد للخطاب الأمني على الساحة السياسية على المستوى الوطني. الوفد الفرنسي في هذه الهيئة البرلمانية التي تضم سبعا وأربعين دولة وقفوا في جبهة واحدة حتى لا تذكر فرنسا بالاسم فيما يتعلق بسياستها إزاء الغجر.

النائبة اللبيرالية آن براسور تقول : “ صحيح أنه كانت هناك عمليات عودة للغجر في الكثير من البلدان. مثلا في فرنسا العام الماضي هناك عشرة آلاف شخص وبعض الرومانيين الذين عادوا إلى بلدانهم غالبيتهم من الغجر. لا أحد تحدث عن ذلك لكن الآن وبسبب الطريقة والتجاوزات واللغة المستخدمة تفاقم الوضع ويجب علينا حماية هذه الفئة من السكان”.

اتخاذ إجراءات من شأنها تحسين ظروف عيش الغجر سيكون المحور الرئيسي لاجتماع رفيع المستوى بين مجلس أوروبا والمفوضية الأوروبية مقرر في العشرين من الشهر الجاري.