عاجل

النظام البيئي لم يسلم من الأوحال السامة التي غزت نهر ماركال وأوقفت الحياة فيه بعد أن تسببت في مقتل آلاف الأسماك. السلطات أكدت أنّ إرتفاع مستوى القلويات قتل كلّ شكل من أشكال الحياة في هذا النهر الصغير.
مصالح المياه أكدت إرتفاع نسبة المواد السامة في مياه النهر وهي المسألة التي باتت تثير قلقاً في جميع أنحاء البلاد، رغم الأنباء المشجعة بخصوص التدابير التي إتخذتها السلطات.
العالم يُتابع عن قرب هذه الكارثة الأيكولوجية التي تهدّد نهر الدانوب والدول التي يمرّ بها ككرواتيا، صربيا، بلغاريا ورومانيا والتي بدأت في إتخاذ التدابير اللازمة للتخفيف من وقع الكارثة.
المختصون أكدوا إنتشار أكثر من مليون متر مكعب من الأوحال الحمراء السامة التي نجمت عن حادث صناعي في مصنع للبوكسيت والألمنيوم في أيكا، غرب العاصمة المجرية بودابست.
الأوحال الحمراء السامة أثرت على الغطاء النباتي في المنطقة ولم تسلم الحيوانات من تأثير هذه الكارثة التي أدت إلى مقتل أربعة أشخاص أيضا.