عاجل

الحكومة الاسرائيلية توافق على تعديل قانون الجنسية

تقرأ الآن:

الحكومة الاسرائيلية توافق على تعديل قانون الجنسية

حجم النص Aa Aa

وسط أجواء من الاحتجاجات، الحكومة الاسرائيلية التي يهيمن عليها اليمين وافقت على مشروع تعديل قانون مثير للجدل، يلزم المرشحين لنيل الجنسية الاسرائيلية أيا كانت ديانتهم بأداء قسم الولاء لإسرائيل كدولة يهودية وديمقراطية.
ولئن كان اليمين الاسرائيلي وعلى رأسه حزب اسرائيل بيتنا المبادر الأبرز لتقديم مشروع القانون، فان عددا من الوزراء اعتبروه مضرا بمصالح اسرائيل، واعتبره نواب في الكنيست بأنه يحمل طابعا عنصريا. اسحاق هرتزوغ – وزير الشؤون الاجتماعية الاسرائيلي:
“هذا ليس ضروريا، ولايخدم مصلحة اسرائيل. هناك سبب ايديولوجي وراء ذلك سيكون له انعكاس سلبي على صورة اسرائيل، وروحها كديمقراطية حقيقية”.
أفيدغور ليبرمان – وزير الخارجية الاسرائيلي:
“هل سنكون دولة يهودية وصهيونية أم أننا سنكون دولة لكل مواطنيها؟ على كل اسرائيل بيتنا تؤيد هذه المقاربة التي عرضت على المجلس الوزاري هذا اليوم”
ويأتي اقتراح تعديل قانون المواطنة الاسرائيلية في وقت يريد رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو الحصول على دعم، على ما يبدو، من شركائه الذين يمثلون الكتلة الداعمة للاستيطان، بهدف تمديد تجميد الاستيطان في الاراضي الفلسطينية، حتى يستأنف مفاوضات تتعلق بالسلام مع الفلسطينيين، الذين بدأوا يطرحون خيارات بديلة، في حال فشلت تلك المفاوضات.