عاجل

تقرأ الآن:

قيرغيزيا تصوت لأول ديمقراطية برلمانية في آسيا الوسطى


قرغيستان

قيرغيزيا تصوت لأول ديمقراطية برلمانية في آسيا الوسطى

القيرغيزيون يصوتون لاختيار نواب أول برلمان في البلاد منذ الإطاحة بالرئيس كورمان بيك باقييف في أبريل الماضي في انتخابات تشريعية يشارك فيها أكثر من نصف الشعب القيرغيزي، وتهدف إلى إقامة أول نظام سياسي ديمقراطي برلماني في آسيا الوسطى.
هذه الانتخابات دعت إليها روزا أوتونباييفا رئيسة السلطة الانتقالية.
 
يتنافس في هذه الانتخابات تسعة وعشرون حزبا ستة منهم يُعتبَرون الأكثرَ حظا للفوز بمقاعد البرلمان المائة والعشرين. وقد بلغت نسبة المشاركة فيها بعد الظهر أكثر من 21 بالمائة.
 
قيرغيزيا بلد صغير وفقير، لكنه غني بموقعه الجغرافي الإستراتيجي في قلب آسيا الوسطى، وهو ما يفسر تواجد القواعد العسكرية الروسية والأمريكية على أراضيه. 
 
في مدينة أوش جنوب البلاد حيث تكثر الأقلية الأوزبكبة تجري الانتخابات في ظل أجواء متوترة بعد المواجهات العرقية التي عاشتها المنطقة بداية الصيف الماضي والتي خلَّفتْ مئاتِ القتلى أغلبُهم من الأوزبك.
 
يانيس لينارشيش رئيس بعثة الملاحظين الأوربيين لمراقبة سير الانتخابات يقول:
“مهم جدا أن يكون الناس، أعني المصوتين، قادرين على التعبير عن إرادتهم. ومهم أيضا أن تعكس النتائج إرادتهم بأمانة، وأن يقبل الجميع في النهاية هذه النتائج. من المهم كذلك بالنسبة لهذا البلد، الذي زعزعت استقرارَه مؤخرا أحداثُ عنف، أن تجريَ الانتخاباتُ في أجواء سلمية وهادئة”. 
 
في مدينة أوش، آثارُ المواجهات العرقية لتي جرت في يونيو/حزيران الماضي ما زالت ماثلة في كل مكان بما في ذلك في مكاتب الاقتراع. لكن الأقلية الأوزبكية تريد مع ذلك التصويت…لعودة الأمن والطمأنينة.