عاجل

معبر مدينة تورخام الحدودي المؤدي الى أفغانستان عبر طريق خيبر، والذي يعد حيويا لنقل الامدادات لقوات النيتو في أفغانستان، أعادت قتحه السلطات الباكستانية بعد أحد عشر يوما من الاغلاق، احتجاجا على مقتل اثنين من جنودها استهدفتهما غارة جوية امريكية.
وكانت واشنطن قدمت اعتذارها عن الحادث الذي أثار ردود فعل انتقامية، من الباكستانيين الذين أحرقوا ثلاثين شاحنة لمنظمة حلف شمال الاطلسي يوم السبت.
كل ولي خان – سائق باكستاني
“نحن فرحون بأن الحدود تم فتحها وهذا يبعث فينا الارتياح. لقد كنا في وضع صعب عندما كانت الحدود مغلقة”. وبإعادة فتح معبر تورخام سمح لمائة وخمسين شاحنة بالتوجه الى افغانستان. وتؤمن الطرق الباكستانية أربعين في المائة من الامدادات الى قوات المساعدة الأمنية الدولية في أفغانستان.