عاجل

مئات الآلاف من الفرنسيين يتظاهرون في عدد من المدن الفرنسية احتجاجاً على تعديل نظام التقاعد الذي اقترحه الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي وأقرته الجمعية الوطنية.

رئيس نقابة العمال سي جي تي برنار تيبو، يقول:
“ لدينا دعم كبير و متزايد و مشاركة أقوى من قبل، لا يوجد سبب يدعونا للتراجع في هذه المعركة”

وزارة الداخلية الفرنسية أعلنت أن عدد المشاركين في المظاهرة وصل إلى حوالي خمسمائة الف متظاهر بينما أفادت النقابات العمالية ان عدد المتظاهرين وصل إلى مستوى قياسي.

إحدى المشاركات في المظاهرة تقول: “ الطلاب يشاركون في هذا الإضراب من أجل مستقبلهم ومن أجل تأمين عملهم، لهذا نحن هنا لأننا نرفض هذا التعديل”.

و في خطوة اعتبرت الأولى من نوعها انضم تلاميذ المدارس في العاصمة باريس إلى الحركة الاحتجاجية رافعين لافتات تندد بتعديل نظام التقاعد و تدعوا الحكومة للتراجع عن هذا القرار.

و تسبب إضراب اليوم الذي يعتبر الثامن منذ اقتراح التعديل و الرابع خلال الأسابيع الخمسة الماضية، في شل حركة النقل و المواصلات في مطارات العاصمة باريس و محطات القطارات و الموانىء و إغلاق الفصول الدراسية، في الوقت الذي تشير فيه النقابات العمالية إلى اتخاذ المزيد من الخطوات الاحتجاجية السلمية خلال الأيام القليلة المقبلة .