عاجل

تقرأ الآن:

كارثة تسرب المواد الكيميائية السامة في المجر تهدد النظام البيئي


المجر

كارثة تسرب المواد الكيميائية السامة في المجر تهدد النظام البيئي

يحاول المجريون إنقاذ ما يمكن إنقاذه من الحيوانات البرية بعد حادث تسرب المواد الكيميائية السامة من أحد خزانات مصنع للألمنيوم في مدينة أجكا ما تسبب بأكبر كارثة بيئية في تاريخ المجر.

و كان الصندوق العالمي لحماية الطبيعة أعلن في وقت سابق أن الأوحال الحمراء السامة كانت تتسرب منذ أشهر من الخزان متهماً الجهات المسؤولة بالإخلال بقواعد السلامة

مواطن مجري،يقول:
“الطين يحتوي على نسبة قلويات مرتفعة، مع مستوى حموضة يقدر بثلاثة عشر فاصل سبعة، هذا يعني أنه يخترق الجلد و يسبب حروقاً”

منظمات حماية البيئة حذرت من سوء صيانة جميع الخزانات في المجر لا سيما الخزانات التي تقع في مناطق النشاط الزلزالي و على مقربة من نهر الدانوب.

و تسببت سيول الأوحال السامة التي تدفقت في الرابع من هذا الشهر في تدمير النظام البيئي في نهري تورنا وماركال و وصلت كذلك إلى نهر الراب قبل أن تتسرب إلى نهر الدانوب.