عاجل

آلية إنقاذ عمال منجم سان خوسيه في تشيلي

تقرأ الآن:

آلية إنقاذ عمال منجم سان خوسيه في تشيلي

حجم النص Aa Aa

في عملية إنقاذ وصفت بالتاريخية، نجح التشيليون في وضع خطة لإنقاذ عمال المناجم الثلاثة والثلاثين العالقين على عمق سبعمائة متر تحت الارض.
 
الآلية تمثلت في صنع كبسولة تزن حوالي اربعمائة وخمسين كيلوغراماً وهي فارغة من الداخل، طولها لا يتجاوز المترين وقطرها من الداخل نصف متر.
 
الكبسولة ترسل آلياً إلى عمق الأرض وتحديداً إلى مكان وجود العمال المحاصرين من خلال نفق استغرق حفره أكثر من شهر ، زودت الكبسولة باسطوانات الأكسجين لتسهيل عملية التنفس بالإضافة إلى هاتف يؤمن عملية الاتصال مع المنقذين على سطح الارض.
 
ويسبق إنزال الكبسولة ، تثبيت اسطوانات يصل طول كل واحدة منها إلى عشرين متراً، من شأنها تسهيل عملية مرور الكبسولة عبر الصخور .
 
وحسب خطة الانقاذ التي وضعها التشيليون بعناية فسيتم ارسال طبيبين وممرض في البداية واحداً تلو الآخر ليحددوا الوضع الصحي لكل من العمال تمهيداً لاخراجهم حسب الأولوية.
 
بعدها تبدأ عملية إخراجهم إلى سطح الارض حيث يستغرق صعود الكبسولة خمس عشرة دقيقة، لكن تحضير الرحلة يستغرق ساعة على الاقل لصعود كل عامل.
 
 لتتوالى بعد ذلك عملية انتشالهم بذات الوتيرة حيث يتوقع أن تنتهي العملية برمتها في غضون اربع وعشرين ساعة.