عاجل

عاجل

رحلات فينيكس تتوج بالنجاح و تعيد الحياة الى عمال منجم شيلي

تقرأ الآن:

رحلات فينيكس تتوج بالنجاح و تعيد الحياة الى عمال منجم شيلي

حجم النص Aa Aa

من قال ان زمن المعجزات قد ولى ؟ معجزة تشيلي اثبتت العكس .
بنجاح ، انتهت عملية انتشال العمال الثلاثة و الثلاثين العالقين في منجم سان خوسيه .

فينيكس قام باكثر من ستين رحلة بين جوف الارض و سطحها مجددا الامل بالحياة لدى اطلالة كل عامل على وجه الارض .

لويس اورثوا ،اربعة و خمسون عاما ، رئيس العمال المحصورين ، آخرعامل يغادر قاع المنجم .خرج الى النور ليجد في استقباله رئيس البلاد ، العائلة و الاصدقاء و اكثر من الف و خمسمئة صحفي بانتظاره .

ظروف صعبة مر بها العمال طيلة تسعة و ستين يوما ، تركت اثرا في نفوسهم و علمت من تابع قضيتهم معنى الصبر و الارادة و المثابرة .

انجاز كبير حققته تشيلي ، انجاز تاريخي، لعلمائها و لرئيسها الذي زادت شعبيته خلال الاربع و العشرين ساعة الماضية . سيباستيان بينيرا قام كل ما بوسعه لانقاذ مواطنيه و انتشالهم من جوف الارض .

الرئيس التشيلي : “ اريد ان اقول لكم ان تشيلي لم تعد تشبه تشيلي قبل تسعة و ستين يوما ، كذلك العمال ليسوا العمال الذين عرفناهم قبل الخامس من شهر اغسطس الماضي . خرجوا اكثر قوة و علمونا درسا كبيرا “

نهاية تستحق تأدية النشيد الوطني . فالنهاية ، نهاية سعيدة ، لتشلي ، لابنائها وللعالم اجمع .