عاجل

تقرأ الآن:

رئيس التشيلي يعد بتحسين ظروف العمل في قطاع المناجم


الشِيلِي

رئيس التشيلي يعد بتحسين ظروف العمل في قطاع المناجم

بمجرد أن خطا لويس أورثووا، آخر العمال التشيليين الذين كانوا عالقين داخل منجم سان خوسي، خطواته الأولى على سطح الأرض اكتملت عملية إنقاذ هؤلاء العمال بنجاح مثيرة فرحة كبيرة في كامل أنحاء التشيلي.

رئيس التشيلي سيباستيان بينييرا قال بمناسبة النهاية السعيدة لهذه المحنة:
“هذه الليلة كانت مشحونة بالعواطف الجياشة..ليلة فرحة..ليلة، أنا متأكد من أنها ستبقى راسخة في قلوبنا. وأود أن أقول لكم بأن التشيلي اليوم لم يعد البلدَ نفسَه الذي كان قبل تسعةٍ وستين يوما. عمال المناجم ليسوا كما كانوا في الخامس من شهر أغسطس عندما انهار عليهم المنجم. لقد خرجوا من المحنة أقوى مما كانوا عليه وأعطونا درسا”.

العمال الذين تم إنقاذُهم نُقلوا مباشرةً إلى المستشفى لإجراء الفحوصات الطبية، فيما وعد رئيس التشيلي بإعادة النظر في آليات سير عمل القطاع المنجمي من أجل تطويره وتحسين ظروف عمل وحياة عماله.