عاجل

تقرأ الآن:

بعد لندن، جولة شرفية للرئيس الشيلي الى أوروبا


المملكة المتحدة

بعد لندن، جولة شرفية للرئيس الشيلي الى أوروبا

الرئيس الشيلي سيباستيان بينيرا الذي يزور لندن قد يكون الرئيس الأكثر شعبية في العالم هذه الأيام، بعد التغطية الاعلامية الواسعة لعملية انقاذ عمال منجم في بلاده، وهي عملية أعطت بحسب الرئيس الشيلي العالم مثالا للاصرار والشجاعة والايمان والامل والوحدة، وذلك قد ينسي العالم حقبة الدكتاتورية التي التصقت بتاريخ الشيلي.

سيباستيان بينيرا – الرئيس الشيلي
“يشعر الشعب الشيلي بالوحدة والفخر، ونشعر أننا في حال أقوى مما كنا عليه قبل الحادث. أعتقد أيضا أن الشيلي ينظر اليها باحترام أكبر عبر العالم”.

ويحمل بينيرا معه قطعتين من الصخر من منجم سان خوزي في صحراء آتاكاما حيث اخرج ثلاثة وثلاثون عاملا حوصروا شهرين تحت الارض. بينيرا سيهدي قطعة الى رئيس الوزراء ديفيد كامرون والثانية الى الملكة اليزابيث، اضافة الى نسخة من أول رسالة من عمال المنجم وصلت الى السطح كتب عليها: “جميعنا بحال جيد في الملجأ”.

ويعتزم الرئيس بينيرا أن يقوم بجولة شرفية الى أوروبا، ستقوده الى فرنسا وألمانيا.