عاجل

من ساحة الفاتيكان أعلن البابا بينيديكت السادس عشر قدسية خمسة من رجال الدين اضافة الى القديسة الاستراية، المرأة الأولى ماري ماكيلوب، وذلك أمام آلاف الحجيج.

وقد كانت ماري رائدة في مجال التعليم، وقد أسست عشرات المدارس عبر استراليا وكانت مساندة للسكان الاصليين.

البابا بينيديكت السادس عشر
“ ماري ماكيلوب كرست شبابها لتعليم الفقراء في مناطق تتطلب جهدا ومقدرة في الريف الاسترالي”

وقد ألهمت تجربة ماري في النصف الثاني من القرن التاسع عشر وحتى بداية القرن العشرين الكثير من النساء، لينسجن على منوالها ويلتحقن بها ويشكلن اول نواة لمجموعة نسائية دينية كاثوليكية تأسست في هذا البلد.