عاجل

اختتمت قمة دوفيل اعمالها باقناع روسيا المشاركة في قمة حلف شمال الاطلسي في لشبونة الشهر المقبل.

قمة جمعت الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي بنظيره الروسي ديمتري ميدفيديف و المستشارة الالمانية انجيلا ميركل .

الرئيس الروسي ديمتري ميدفيديف : “ انا هنا لاعلن ذهابي الى قمة الناتو في لشبونة التي ستنعقد في العشرين من شهر نوفمبر المقبل . اعتقد ان هذه القمة ستمنحنا امكانية ايجاد ارضية للتوافق بين الفدرالية الروسية و حلف شمال الاطلسي “.

القمة الثلاثية جاءت لبناء شراكة امنية اوروبية و لبحث خطط حلف شمال الاطلسي لنشر الدرع الصاروخي و التحضير لقمة مجموعة العشرين المقررة في سيول الشهر المقبل .

مفهوم جديد للامن من المقرر ان يكشف الناتو عنه في قمته المرتقبة في لشبونة . خطة الدرع الصاروخي تهدف إلى مواجهة الخطر الصاروخي الايراني ، غير ان موسكو تخشى من ان تهدف الخطة إلى مواجهة الترسانة النووية الروسية الطويلة المدى.