عاجل

بعد ليلة من المواجهات التي وقعت بين عناصر الشرطة ومتظاهرين في مدينة نابلوي جنوبي ايطاليا ضد فتح مكب جديد للنفايات عقد رئيس الوزراء الايطالي سيليفيو برلسكوني اجتماعا طارئا حول هذه القضية الاكثر حساسية في المقاطعة .

برلسكوني عبرعن قلقه الشديد مطالبا بتجنب المواجهات العنيفة مؤكدا العمل مع الجهات المختصة للخروج بحلول مناسبة حول هذه الازمة.

“سوف نعلن حالة الطوارىء مع سلطات نابلوي وسنتخذ اجراءات بحق ادارة شركة اسيا ، وهي الشركة التي تقوم بادارة الموقع الخاص بالنفايات ونسلمه لشركة اكثر مهنية “ .

مدينة ترزينيو التي تبعد حوالى عشرين كلم عن نابولي شهدت ايضا امس اعمال عنف القى فيها مئات المتظاهرين الملثمين حجارة على عناصر من الشرطة ما ادى الى جرح العشرات منهم .