عاجل

أكثر من عشرين شرطيا ايطاليا اصيبوا بجراح خلال اشتباكات جرت مع شبان فجروا العابا نارية وزجاجة مولوتوف في الليالي الثلاث الماضية بمدينة نابولي جنوب البلاد، خلفية الاحتجاجات هي معارضة السكان فتح مكب جديد للنفايات في مدينة تيرزيغنو قرب نابولي، رئيس الوزراء الايطالي سيلفيو برلسكوني تعهد بوضع حد سريع لازمة النفايات المتكدسة في شوارع وطرقات المدينة، فلم تقتصر رائحتها على المكان بل تعدتها الى وسائل الاعلام التي اظهرت مئات الاطنان من النفايات المتراكمة في ثالث اكبر مدينة ايطالية.

الحكومة تقول ان المعدات والتسهيلات جاهزة في المكب الجديد لكن السكان يشكون من الروائح النتنة والنفايات السامة.

وقد وعد برلسكوني بصرف نحو عشرين مليون دولار لتحسين المكب في تيرزيغنو زاعما ان الموقع لا يهدد الصحة العامة، وكان مركز الابحاث الوطني الايطالي كشف في العام الفين واربعة ان معدل الاصابة بسرطان الكبد في المنطقة يصل الى ثلاث مرات اعلى من المعدل في البلاد بسبب حرق النفايات السامة ما يؤدي الى تلوث المياه والتربة والهواء.