عاجل

تقرأ الآن:

سَحْبُ غواصة نووية بريطانية إلى المياه العميقة بعد جنوحها لساعات


المملكة المتحدة

سَحْبُ غواصة نووية بريطانية إلى المياه العميقة بعد جنوحها لساعات

بريطانيا تنجح في سحب أحدث غواصاتها إلى المياه العميقة بعد جنوحها على شواطئ جزيرة سْكايْ الأسكتلندية.
وساعد المد البحري فريق الإغاثة على إنقاذها بعد أن بقيت عالقة في قناةٍ لعشر ساعاتٍ، ما أثار مخاوفَ من أن يتحول جنوحُها إلى كارثة نووية بيئية.

الحادث وقع شمال غرب بريطانيا دون أن يخلف أيَّ أضرار حسب المسؤولين البريطانيين.

كارل إيفانس الناطق باسم البحرية البريطانية علق على الحادث قائلا:
“البيئة البحرية مليئة بالتحديات وتقع فيها حوادث لا نتمناها. سنجري التحريات الضرورية للوقوف بدقة على ملابسات الحادث”.

الغواصة المسماة “إيتش آم آس إيستيوت” التي بدأت الخدمة قبل شهرين تعد أقوى غواصة هجومية نووية في الترسانة البحرية البريطانية. يبلغ طولها 100 متر وهي قادرة على إطلاق صواريخ يصل مداها 2000 كيلومتر. كما يمكنها البقاء طويلا في قاع المياه دون حاجة للتزود بالوقود.

“إيتش آم آس إيستيوت” التي بلغت كلفة إنجازها 4 مليار يورو تم تدشينها عام 2007 من طرف كاميلاَّ زوجة الأمير شارل.