عاجل

أمل وتأهب في هايتي لمواجهة الكوليرا

تقرأ الآن:

أمل وتأهب في هايتي لمواجهة الكوليرا

حجم النص Aa Aa

في هايتي امل في أن يستقر الوضع الناجم عن تفشي وباء الكوليرا مقرون بحالة تأهب لمواجهة الاسوأ.
ففي الوقت الذي اعلنت فيه السلطات الهايتية انها لاحظت مؤخرا انخفاضا في عدد الوفيات والمصابين في المستشفيات تعد المنظمات الانسانية العدة لمواجهة سيناريو كارثي يخشى فيه من اتساع رقعة وباء الكوليرا بشكل يغطي كامل البلاد.
ضرب داء الكوليرا منطقة أرتيبونيت في هايتي وسجلت خمس اصابات بهذا المرض في بور أو برانس وسط مخاوف من وصوله الى مناطق جغرافية اخرى.
ومنذ بداية تفشي الكوليرا قضى مئتان وثلاثة وخمسون شخصا من بين ثلاثة آلاف وخمسة عشر مصابا معظمهم من مناطق ريفية وفلاحية تقع على ضفاف نهر أرتيبونيت وسط البلاد.