عاجل

تقرأ الآن:

حامد كرزاي: نعم نحن نتلقى أموالا من طهران ومن واشنطن


أفغانستان

حامد كرزاي: نعم نحن نتلقى أموالا من طهران ومن واشنطن

الرئيس الأفغاني حامد كرزاي يؤكد ما كتبته صحيفة نيويورك تايمز الأمريكية في عددها الصادر الاثنين بخصوص تلقيه أموالا من إيران.

الصحيفة تقول إن الرئيس الأفغاني يتلقى حقائب من الأموال السائلة من طهران كمساعدة لخدمة المصالح الإيرانية في أفغانستان بشراء ذمم السياسيين وزعماء القبائل وعدد من قادة طالبان. وفيما نفتْ إيران الخبر، كرزاي يؤكده مشددا على أنه لا يرى مانعا من تقبل مساعدات من الجيران لتمويل جهازه الإداري.

حامد كرزاي يقول:
“أفغانستان وإيران تربطهما علاقة جوار، وقد طلبنا أشياء بحكم هذه العلاقة. فهي إذن علاقة بين جارين وستتواصل، ولن نتوقف عن طلب مساعداتٍ مالية من إيران”.

الرئيس الأفغاني فتح النار في المقابل على شركات الأمن الخاصة الأجنبية التي تنشط في بلاده، لا سيما شركة بلاك ووتر الأمريكية، متهما إياها بالوقوف وراء هجمات إرهابية وبتغذية الحرب وجعل حياة الناس لا تطاق. وشدد على أنه سيضع حدا لنشاط هذه الشركات في بلاده بحلول نهاية العام الجاري.

شركات الأمن الخاصة الأجنبية الناشطة في أفغانستان تتولى توفير الحماية للقوات الأمريكية والحلف الأطلسي والمنظمات غير الحكومية، بالإضافة إلى الديبلوماسيين ووسائل الإعلام.