عاجل

قالت إدارة مجموعة البضائع الفاخرة “إل في إم أش” إنها لا تسعى للاستحواذ على نظيرتها إيرميس بعد شرائها لسبعة عشر بالمئة من أصول الأخيرة مقابل مليار وأربعمئة وخمسين مليون يورو.

ورفضت “إل في إم أش” الإفصاح عن اسم الطرف الذي باع تلك الأصول علما بأن أغلبية أسهم إيرميس تمتلكها العائلة المؤسسة دوما.