عاجل

إرتفاع حصيلة القتلى في أندونيسيا جرّاء الكوارث الطبيعية. الهطول المكثف للأمطار الموسمية أدّى إلى مقتل العشرات في مختلف المناطق من الأرخبيل، كما تسبب الـمدّ البحري الذي ضرب سواحل جزيرة سومطرة في مقتل ما يزيد عن مائة وخمسين شخصاً في حين اعتبر أكثر من أربعمائة آخرين في عداد المفقودين. المدّ البحري وقع في جزر منتاواي قبالة جزيرة سومطرة واجتاحت أمواج بإرتفاع ثلاثة أمتار نحو عشر قرى ساحلية. كما أدى ثوران بركان ميرابي في جزيرة جاوة الوسطى في أندونيسيا إلى مقتل خمسة وعشرين شخصاً. بركان ميرابي واحد من أكثر البراكين نشاطا في العالم وتجاوزت سحب الرماد الساخن التي نفثها في الهواء الخمسة كيلومترات. السلطات الأندونيسية رفعت من درجة التحذير وقامت بإجلاء آلاف القرويين القاطنين بالمنطقة تخوفاً من إرتفاع حصيلة القتلى.