عاجل

تقرأ الآن:

فضيحة أخرى لسيلفيو بيرلسكوني مع قاصرة مغربية


إيطاليا

فضيحة أخرى لسيلفيو بيرلسكوني مع قاصرة مغربية

فضيحة جديدة تضاف إلى سجل فضائح رئيس الوزراء الإيطالي سيلفيو بيرلسكوني.

عدد من أبرز الصحف الإيطالية يؤكد استضافة بيرلسكوني قاصرة مغربية لا يتجاوز سنها سبعة عشر عاما في إقامته الخاصة للمشاركة في سهرة حمراء.

الشرطة الإيطالية تحقق مع ثلاثة أشخاص من المقربين إلى بيرلسكوني بتهمة الحث على البغاء، لأن روبي، الفتاة المغربية، تعرَّفتْ على رئيس الوزراء الإيطالي بواسطتهم.
من بين الأشخاص الجاري التحقيق معهم أحد نجوم التلفزيون الإيطالي

روبي سبق لها التورط في سرقة سيارات، لكن الشرطة اضطرت للإفراج عنها تحت الضغوط. وعندما سُئل بيرلسكوني عن علاقته بروبي خلال ندوة صحفية في ميلانو بخصوص أزمة النفايات، رد قائلا:
“أنا هنا للحديث عن النفايات والأوساخ الحقيقية، أما أوساخ الصحافة فأتركها لكم”.

اليسار الإيطالي يطالب رئيس الوزراء بتقديم توضيحات حول هذه القضية أمام مجلس النواب.

بيير لويغي بيرساني زعيم الحزب الديمقراطي الإيطالي اليساري التوجه:
“هذا ندائي: عُد إلى بيتك، ولنُنْهِ القضيةَ عند هذا الحد. دعنا نبحث سبلا أخرى لإدارة شؤوننا، لأن البلاد تعاني من مشاكل خطيرة جدا”.

يُذكر أن الفضائح الجنسية لرئيس الوزراء الإيطالي، البالغ من العمر 74 عاما، عديدة وقد دفعت إحداها زوجتَه فيرونيكا لاريو في الربيع الماضي إلى طلب الطلاق.

وفي يوليو، صرحت فتاة إيطالية للإعلام بأنها تلقتْ أجرا مقابل مشاركتها في سهرة أقيمت في إحدى إقامات سيلفيو بيرلسكوني وأكدت مضاجعتَها له.