عاجل

السلطات الألمانية عثرت على طرد موجه الى المستشارة انغيلا ميركل يشتبه في احتوائه على مادة متفجرة، وقد حمل اسم وزارة الاقتصاد اليونانية كعنوان للمرسل.

ويبدو أن ارسال هذا الطرد يأتي في السياق ذاته الذي أرسلت فيه طرود مماثلة
في اليونان، كانت موجهة الى سفارات سويسرا وبلغاريا وروسيا والشيلي وألمانيا في العاصمة أثينا.

من بين تلك الطرود واحد منها انفجر في ساحة السفارة السويسرية بعد أن رمى الموظفون بالعلبة للاشتباه في أنها مفخخة، فيما انفجر طرد ثان في السفارة الروسية، أما بقية الطرود فقد قامت الشرطة بتفكيكها، ولم ينجر عن الانفجارات أية إصابات.

وكانت الشرطة اليونانية أوقفت أمس الاثنين شابين يونانيين اتهم أحدهما بمحاولة إرسال طرود مفخخة الى الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي وكذلك إلى سفارات المكسيك وبلجيكا وهولندا.

جورج بيتالوتيس – المتحدث باسم الحكومة الألمانية
“الحكومة تدين بقوة أولئك الذين يحاولون ترهيب الناس، رد فعل الشرطة كان ممتازا بعد أن أوقفت مشتبهين اثنين وعملها متواصل بشكل نشيط. عمليات الشرطة والتحقيقات مستمرة في تقدم”.

وبحسب الشرطة اليونانية فإن المسؤول عن هذه الموجة من الهجمات ينتمي لإحدى المجموعات المحلية المتطرفة.

وتقول السلطات إن المتفجرات لم تكن قوية وانه ليست لها علاقة بالطرود المفخخة المرسلة من اليمن.