عاجل

العراق يشيع ضحايا الهجوم المسلح على كنيسة سيدة النجاة للسريان الكاثوليك في حي الكرادة في بغداد الذي راح ضحيته عشرات القتلى من المدنيين . جماعة تدعى باسم دولة العراق الاسلامية كانت قد اعلنت تبنيها للهجوم على موقع تابع لها على الانترنت . عضو في منظمة حمورابي لحقوق الانسان في العراق يقول :“المسيحون مثلهم مثل باقي الاقليات في العراق يعانون من التهجير والقتل والاستهداف من قبل جماعات ارهابية مدعومة اقيلميا بسبب اجندة سياسية “.

الهجوم الارهابي على المصلين في الكنيسة لقي ادانة عربية وعالمية .
بطريارك بغداد زار اليوم الكنسية المستهدفة وطالب بحماية الاقليية المسيحة في العراق .
وفي نفس السياق استنكر الفاتيكان الهجوم وندد به وخاصة من قبل بابا الفاتيكان بنديكت السادس عشر,حيث اعرب عن حزنه لهذا الحادث الأليم الذى راح ضحيته عدد كبير من الأبرياء فى العراق وحث المجتمع الدولي على العمل على وقف العنف الذي يستهدف المسيحيين في الشرق الأوسط.