عاجل

في خطوة غير مفاجئة لخبراء الأسواق المالية أعلن الاحتياطي الفيدرالي يوم الأربعاء عن خطة تيسير كمي جديدة تتضمن شراء سندات خزانة بقيمة ستمئة مليار دولار أمريكي على مدى خمسة أشهر.

ويأمل الاحتياطي الفيدرالي من خلال ضخه لهذه الكمية من الأموال في الاقتصاد الأمريكي أن يعزز تعافيه عبر تخفيض تكاليف الاقتراض بالنسبة للشركات والأفراد، إلا أن الخبراء يحذرون من ارتفاع التضخم فوق نقطتين مئويتين أي فوق المستوى المريح الذي حدده الاحتياطي.

يذكر أن الاحتياطي خفض سعر الفائدة الرئيسي نهاية ألفين وثمانية إلى ما يقارب الصفر، وضخ لحد الساعة تريليونا وسبعمئة مليون دولار في الاقتصاد الأمريكي.