عاجل

لم يعتد الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي الخروج لاستقبال ضيوفه في المطار لكن ان يكون الرئيس الصيني هو جينتاو بثقله وحجم بلاده السياسي والاقتصادي، دفع بساركوزي وعقيلته كارلا بروني للخروج الخميس لاستقبال الضيف محاطا بكل مظاهر الفخامة، اراد منها ساركوزي ان يبرهن على عمق العلاقة بين البلدين عبرالتوقيع على عقود تصل الى مليارات اليورو، فليس اقلها من ان يسير الرئيسان على البساط الاحمر عله يخفي تحته اعتراض بكين على استقبال ساركوزي لزعيم التبت الدلاي لاما، وحتى قبل الزيارة اعلنت شركة تشاينا ساوثرن ايرلاينز شراءها ستا وثلاثين طائرة من نوع ايرباص، صفقة تصل الى ثلاثة مليارات وثمانمئة مليون دولار، كما تامل شركة اريفا بيع اليورانيوم لشركة “سي جي ان بي سي” الصينية لانتاج الكهرباء.

زيارة الرئيس الصيني التي تمتد لثلاة ايام حظيت باستقبال مختلف في باريس أطلق متظاهرون من منظمة “مراسلون بلا حدود” طيورا من اقفاصها كرمز ودعوة لوجوب اطلاق سراح المعارض الصيني ليو تشياوبو الحائز على جائزة نوبل للسلام.