عاجل

تقرأ الآن:

المايسترو غوستافو دوداميل: " الموسيقى بالنسبة لي هي كما الماء أو الطعام"


المايسترو غوستافو دوداميل: " الموسيقى بالنسبة لي هي كما الماء أو الطعام"

In partnership with

بالموسيقى السمفونية اختتم غوستافو دوداميل يوم عمل طويل و لكنه ممتع. دوداميل هو شاب فنزويلي في التاسعة و العشرين يشرف منذ فترة على إدارة أوركسترا الفيلهارمونيك بلوس أنجلوس بالولايات المتحدة الأمريكية. و قد قاد منذ فترة فرقة الأوركسترا التي عزفت سمفونية تورانغاليلا للموسيقار أوليفييه ماسسيان في فضاء والت ديزناي كونسرت هال.

غوستافو دوداميل:

“ هذه السمفونية هي مرآة للجمال و الحب. هي مزيج من الفرحة و الحب. هي كل هذه المشاعر المتناغمة غير المتناهية. هي قطعة موسيقية رائعة تتلائم و هذا الفضاء الذي يعطيها مسحة من التجديد و الحداثة. إنه أمر رائع جدا أن أشرف على عزف هذه السمفونية.”

غوستافو دوداميل استهل نشاطه هذا اليوم من حي رامبارت في لوس انجلس. حيث التقى صباحا بمجموعة من الأطفال الصغار و هم أعضاء فرقة يولا أت هولا أو أوركسترا الطفولة بلوس انجلس.
دوداميل يشارك هنا في برنامج مجاني لتعليم الموسيقى و هو برنامج مشابه لبرنامج “إل سيستيما” الذي بعث عام 1975 في فنزويلا بهدف مساعدة الأطفال الفقراء على الخروج من العزلة بواسطة الموسيقى و هو البرنامج الذي شهد أولى خطوات دوداميل الموسيقية.

غوستافو دوداميل:

“الهدف هو منح فسحة أمل لهؤلاء الأطفال الذين ينحدرون من أحياء مهمشة. الأمل في تحقيق مستقبل أفضل لهم عبر تفهم مشاكلهم و الشعور بمعاناتهم.
إنه لأمر رائع أن ترى الفرحة تتلألأ في عيون هؤلاء الأطفال. هذه العيون التي تقول لك نحن نريد المزيد ثم المزيد. نريد أن نصنع مستقبلا أفضل لنا و من حولنا. الموسقى هي كل شيئ في حياتي, هي كما الماء أو الطعام بالنسبة لي. لا أعرف كيف أفسر لك هذا.”
قدومي هنا إلى هذا المكان لملاقاة الأطفال يبعث في جسدي طاقة لا توصف. هذا رائع حقا. أن أساعدهم على إيجاد فرص أخرى في الحياة يمنحني فرصا أخرى بدوري. هذا التفاعل هو الذي يصنع الحياة. هذه هي حياتي.”

غوستافو دوداميل لا يكتفي بعمل واحد فقط فهو يقوم بالتعريف بمؤسسة “إل سيستما” في الخارج كما يشغل منصب مدير أوركسترا بوليفار و الأوركسترا الوطنية في السويد و هو كذلك دائم المشاركة في حفلات كبرى فرق الأوركسترا في العالم. كل هذا دون أن يهمل حياته الأسرية.

غوستافو دوداميل:

“ أعتقد أنني شخص سهل المعشر. أنا بطبعي طموح و أشعر دوما بالسعادة. لقد حاولت دوما أن أعيش حياة أسرية مستقرة قدر المستطاع. أنا أعيش مع زوجتي حياة فنية رائعة و نحاول دوما أن تكون امتدادا لحياتنا الخاصة. لذلك نحن سعداء جدا.”

غوستافو دوداميل سيكون على موعد مع عشاق الموسيقى السمفونية في أوروبا انطلاقا من العام المقبل عندما سيقوم بجولة فنية في عدد من الدول رفقة أوركسترا لوس أنجلوس للموسيقى.

في هذا التقرير يمكنكم الاستماع إلى مقاطع من مسفونية “ تورنغاليلا” لأوليفيه ماسسيان.
المايسترو دوداميل سيشرع بداية العام المقبل في جولة أوروبية مع أركسترا فيلهارمونيك بلوس أنجلس تقوده إلى كل من لشبونة و لندن و مدريد و كولونيا و باريس و بودابست و فيانا.

اختيار المحرر

المقال المقبل
أليسون بالسوم: وجه استثنائي في عالم العزف على آلة البوق الموسيقية

موسيقي

أليسون بالسوم: وجه استثنائي في عالم العزف على آلة البوق الموسيقية