عاجل

اعتذر الرئيس الصربي بوريس تاديتش عن مجزرة فوكوفار التي وقعت في بلدة اوفكارا الكرواتية التي شهدت اسوأ اعمال العنف في الحرب التي استمرت على مدى اربع سنوات في لفتة لمصالحة تاريخية بين البلدين.

الرئيس الصربي بوريس تاديتش يقول :“جئت الى هنا لانحني اجلالا واكبارا للضحايا وان اعبر لهم عن احترامي واريد ان اركع لهم واقول كلمات الاعتذار للضحايا في محاولة لخلق إمكانية لصربيا وكرواتيا لفتح صفحة جديدة في التاريخ”.

وفي موقع الضريح تجمع العشرات من اقارب الضحايا يحملون الشموع ويتلون الصلوات قبل وصول الرئيسين لاحياء ذكرى ضحايا المجزرة الذين بلغ عددهم حوالى 200 مدني واسير حرب كرواتي قتلوا على ايدي القوات الصربية بعد الاستيلاء على المدينة في تشرين الثاني نوفمبر 1991.

اشاد البعض في بالزيارة الا انها اغضبت الكثيرين الذين اعتبروها مناورة سياسية حيث وقف عشرات المحتجين على جانبي الطريق المؤدية الى نصب الضحايا الواقع على مشارف بلدة اوفكارا يرددون عبارات التنديد بالزيارة .