عاجل

تقرأ الآن:

مائة وعشرون طناً من النفايات النووية المعالجة تنقل إلى ألمانيا


فرنسا

مائة وعشرون طناً من النفايات النووية المعالجة تنقل إلى ألمانيا

مائة وعشرون طناً من النفايات النووية التي تمّت إعادة معالجتها من طرف مجموعة أريفا الفرنسية المختصة في بناء المفاعلات النووية ستغادر فرنسا بإتجاه ألمانيا عبر القطار. هذه المسألة أثارت إستياء المنظمات المدافعة عن سلامة البيئة وفي مقدمتها
منظمة غرينبيس للسلام الأخضر. 
 
الجمعيات أكدت أنّ العربات المتجهة إلى ألمانيا تحمل مواد مشعة تفوق بإحدى عشرة مرة تلك التي صدرت عند إنفجار مفاعل تشيرنوبيل في أوكرانيا في عام ستة وثمانين. 
أحد الناشطين في مجال حماية البيئة أكّد أنّ العربات التي سيتمّ نقلها تحتوي على مواد مشعة أعلى نسبة من تلك التي انتشرت خلال حادثة تشيرنوبيل، لذلك يُمكن القول أنّ الأيام المقبلة ستشهد نقل ما يُعادل ما صدر عن تشيرنوبيل إحدى عشرة مرة عبر الأراضي الأوربية.
 
منظمة غرينبيس قامت برفع دعوى قضائية ضد تخزين هذه النفايات في حاويات في مدينة فالوني.
 
مجموعة اريفا المختصة في إعادة معالجة النفايات أكدت أنّ المسألة لا تتطلب هذا التضخيم خاصة وأنّ عملية نقل النفايات المعالجة هذه سبقتها عشر عمليات أخرى.
ولإدراكها خطورة الوضع، إقترحت المفوضية أن تتمّ معالجة النفايات والمواد المشعة حسب معايير السلامة في دول الاتحاد الأوربي.