عاجل

تقرأ الآن:

الشارع اليوناني بين مؤيد ومعارض لسياسة حكومة باباندريو


اليونان

الشارع اليوناني بين مؤيد ومعارض لسياسة حكومة باباندريو

المعارضة اليمينية اليونانية ترى في الانتخابات المحلية فرصة لتوجيه إنذار لحكومة جورج باباندريو الاشتراكية، خاصة وأنّ الأشهر الأخيرة شهدت خروج آلاف اليونانيين إلى الشوارع للتنديد بالسياسة التقشفية التي إتخذتها الحكومة.
 
أحد الناخبين لم يتردّد في القول أنه صوّت لأظهار رفضه للتدابير الإصلاحية التي قامت الحكومة بإتخاذها. بينما أكدت ناخبة ضرورة التضامن مع الحكومة بقولها: ” أعتقد أنه يتوجب علينا أن نصوت ونثق في الحكومة، لقد عملت بجدّ من أجلنا ولم تخدعنا، أرى أنّ الوضع صعب ويجب إنعاش الاقتصاد وعلينا تحقيق ذلك”. 
 
هذه الانتخابات تقضي بتجميع المحافظات السبع والخمسين في ثلاث عشرة منطقة وخفض عدد البلديات من ألف وأربع وثلاثين بلدية إلى ثلاثمائة وخمس وعشرين وعن الخطة تقول هذه السيدة:
 
“ الناس غاضبون من جميع الأحزاب التي أعطت أهمية كبيرة لهذه المسألة التي كان ينبغي أن لا تكون على هذا النحو. الموضوع بالنسبة للمواطنين ينبغي أن يكون على نحو يتمكن من خلاله المواطن من إتخاذ القرارات الخاصة بمنطقته ولكن للأسف لقد أعطوا بعداً آخر لهذه المسألة”.
 
هذه الانتخابات تعتبر الأولى في اليونان منذ التدابير الخاصة بإصلاح المناطق المحلية التي ستمنح سلطات أوسع للمناطق.