عاجل

مواجهات عنيفة بين الشرطة المغربية ومحتجين صحراويين في مدينة العيون، كـبرى مدن الصحراء الغربية. المواجهات وقعت عند قيام قوات الأمن المغربية بتفكيك مخيم أقيم قرب العيون. المواجهات أسفرت عن مقتل خمسة من قوات الأمن بينما أشارت وسائل إعلامية أنّ عدد الضحايا في صفوف المحتجين الصحراويين وصل إلى ثلاثة عشر قتيلاً في حين تجاوز عدد الجرحى المائة.

ويتعلق الأمر بمخيم أكديم أزيك، البعيد عن العيون بثمانية عشر كيلومتراً والذي يعدّ ثمانية عشر ألف صحراوي نزحوا منذ حوالي ثلاثة أسابيع للتعبير عن احتجاجهم على الظروف الاجتماعية الصعبة التي يعيشونها وللتعبير عن تمسكهم بحق تقرير المصير.

وأمام السفارة المغربية بالعاصمة الاسبانية مدريد، تظاهر العشرات من الصحراويين للتنديد بالقمع الذي تمارسه السلطات المغربية في الأراضي الصحراوية. المواجهات بين السلطات المغربية والمحتجين الصحراويين تزامنت مع إنطلاق الجولة الثالثة من المفاوضات غير الرسمية بين المغرب وجبهة البوليساريو في منهاست بالقرب من مدينة نيويورك الأمريكية.