عاجل

عاجل

الأردنيون ينتخبون برلمانهم الجديد وجدل حول دور المرأة

تقرأ الآن:

الأردنيون ينتخبون برلمانهم الجديد وجدل حول دور المرأة

حجم النص Aa Aa

نحو مليونين ونصف المليون اردني يتوجهون الثلاثاء لصناديق الاقتراع لانتخاب مجلس النواب السادس عشر، في ظل مقاطعة حزب جبهة العمل الاسلامي اقوى الاحزاب المعارضة. لكن الجدل يحتدم في مجتمع ذكوري حول دور المراة وتاثيرها في الحياة البرلمانية الاردنية، بعد رفع حصة النساء الى اثني عشر مقعدا بدلا من ستة في مجلس النواب المنحل من اصل عدد المقاعد المئة والعشرين، ورغم تضاعف عدد مقاعدهن الا ان عدد المترشحات سجل انخفاضا، حيث وصل عددهن حاليا الى مئة واربعة وثلاثين مقارنة بمئة وتسعة وتسعين في انتخابات عام الفين وسبعة.

ريم القاسم مرشحة في الانتخابات تقول:
“المشكلة في القيادة الذكورية التي يتمتع بها مجتمعنا العربي والامر الثاني النفوذ المالي حيث ان للرجل قدرته المالية في الصرف من اجل تجميع الناس وهي قدرة تكون اكبر من قدرة المرأة المالية”.

ويعزو البعض قلة المترشحات هذه المرة الى القانون الانتخابي الجديد الذي يمنح مرشحات العشائر والريف حظوظ التمثيل على حساب مرشحات المدن اللاتي يقدمن برامج سياسية حقيقية.

محمد الهامي مراسل يورونيوز في الشرق الاوسط يقول من العاصمة الاردنية عمان ان عوائق شتى تقف امام المرأة الاردنية للمشاركة الفاعلة في الحياة السياسية فرغم الاقبال الملحوظ للسيدات على الترشح في الانتخابات خلال السنوات الاخيرة الا ان سقف الكوتا النسائية قد يكون النافذة الوحيدة لدخولهم معترك العمل السياسي.