عاجل

مكاتب الاقتراع تغلق أبوابها في الأردن

تقرأ الآن:

مكاتب الاقتراع تغلق أبوابها في الأردن

حجم النص Aa Aa

مراكز الاقتراع تغلق أبوابها في الأردن بعدما أدلى الناخبون بأصواتهم في انتخابات تشريعية مبكرة لإختيار ممثليهم في المجلس النيابي. هذه الانتخابات شهدت مقاطعة حزب جبهة العمل الإسلامي الذي يُعتبر أبرز أحزاب المعارضة.

رئيس الوزراء الأردني سمير الرفاعي قال عن هذه الانتخابات “ لقد كنا واضحين جداً بأن الطريقة الوحيدة للتغيير هي المشاركة في العملية الديمقراطية بواسطة الإستحقاق
البرلماني والتصويت على من يُحبون وإقصاء من لا يُحبون. نحن نأسف لضعف
المشاركة ولكن هذا هو اختيارهم”.

التعبئة التي قامت بها الحكومة الأردنية من أجل مشاركة الناخبين في هذه الانتخابات لم تجد صدىً كبيرا، فحسب الأرقام فقد وصلت نسبة المشاركة في العاصمة عمان إلى أربع وثلاثين بالمائة بينما وصلت إلى ست وثلاثين بالمائة في محافظة الزرقاء وهما
الأكثر كثافة سكانية في المملكة الأردنية. فيما سجلت أعلى نسب الاقتراع في مناطق بدو الشمال والجنوب.

سبعمائة وثلاثة وستون مرشحاً شاركوا في هذه الانتخابات التي شهدت دخول حوالي مائة وأربع وثلاثين إمرأة إلى هذه المعركة السياسية، وتنافس الجميع على مائة وعشرين مقعداً.
وسيحصل مسيحيو الأردن على تسعة مقاعد والشركس على ثلاثة مقاعد والنساء على إثنى عشر مقعداً.

وأغلب المرشحين موالون للدولة وينتمون إلى العشائر الكبرى إضافة إلى مستقلين
ورجال أعمال مع غياب معارضة حقيقية.