عاجل

تقرأ الآن:

حصيلة متضاربة لأحداث العيون و جولة رابعة من المفاوضات الشهر المقبل


المغرب

حصيلة متضاربة لأحداث العيون و جولة رابعة من المفاوضات الشهر المقبل

مستقبل الصحراء الغربية مرة أخرى بين المغرب و البوليساريو. الطرفان تفاوضا في اليومين الماضيين بنيويورك الأمريكية، و اشتبكا في نفس الوقت في العيون الصحرواية.

الجولة الثالثة من المفاوضات غير الرسمية انتهت مساء أمس، بالاتفاق على عقد جولة رابعة في الشهر المقبل.

يأتي هذا في وقت عاد فيه الهدوء أمس إلى العيون، كبرى مدن الصحراء الغربية، بعد المواجهات الدامية بين محتجين صحراويين و قوات الأمن المغربية، أسفرت عن مقتل ثمانية من عناصر الأمن المغربي، و لا ضحايا مدنيين، حسب سلطات الرباط.

بيد أن جبهة البوليساريو، قالت في بيان أصدرته الثلاثاء إن أحد عشر مدنيا قتلوا، و أكثر من سبعمئة آخرين أصيبوا بجروح، فيما أعلن عن فقدان مئة وتسعة وخمسين شخصا، و هو ما نفته السطات المغربية.

وكانت البوليساريو أعلنت الاثنين الماضي، سقوط عشرات القتلى و مئات الجرحى المدنيين في الهجوم، الذي شنته قوات الأمن المغربية على مخيم يؤوي آلاف المدنيين الصحراويين يحتجون منذ أشهر على ظروف عيشهم.

جبهة البوليساريو، المدعومة من الجزائر، تطالب بتنظيم استفتاء لتقرير المصير في الصحراء الغربية بإشراف أممي، في حين اقترحت الرباط حكما ذاتيا واسعا للصحراء الغربية في ظل السيادة المغربية.