عاجل

عدد ضحايا وباء الكوليرا في هايتي يرتفع إلى سبعمائة شخص حسب آخر حصيلة معلنة من جانب وزارة الصحة الهايتية.
فيما وصل عدد المصابين بهذا المرض الفتاك إلى أحد عشر ألف مواطن يتلقون العلاج في المراكز الصحية و المستشفيات التي تفتقر إلى التجهيزات الطبية اللازمة.

وزارة الصحة أضافت أن معظم حالات الوفاة وقعت في مقاطعة أرتيبونيت شمال هايتي حيث يتفشى الوباء بشكل سريع بين السكان نظراً للظروف الصحية الرديئة، التي يعيشها السكان هناك منذ الزلزال المدمر الذي ضرب هايتي في الثاني عشر من كانون الثاني/ يناير الماضي.

في تلك الأثناء تواصل المنظمات غير الحكومية تقديم المساعدة الطبية للمصابين بالمرض الذي بدأ يتفشى في هايتي في العشرين من تشرين الأول/ أكتوبر الماضي.