عاجل

قضاء البعثة الاوروبية في كوسكوفو يتهم الجمعة تسعة اشخاص بينهم مسؤول كبير في وزارة الصحة في العاصمة بريشتينا للاشتباه بهم في الانخراط في شبكة عالمية تستغل الفقراء بمنحهم اموالا طائلة بعد اخذ اعضائهم وبيعها لقاء بيعهم اعضاء بمبلغ يصل الى مئة الف يورو وتجرى العمليات الجراحية في عيادة خاصة في كوسوفو كما اتهم خمسة اشخاص منهم بالاتجار بالشر والجريمة المنظمة واساءة استعمال السلطة.

ووفقا للمعلومات فان الضحايا جاؤوا من مولدافيا، كازاخستان، روسيا، وتركيا وهو يعيشون في فقر مدقع او يعانون ازمة مالية خانقة.

وقد وعد الفقراء بعد بيع اعضائهم بالحصول على مبلغ يصل الى عشرين الف دولار فيما طلب من الجهة التي تشتري الاعضاء مبالغ تتراوح ما بين مئة وعشرة آلاف الى نحو مئة وسبعة وثلاثين الف دولار.