عاجل

الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزى يكلف فرانسوا فيون مرة أخرى بتشكيل حكومة جديدة، تأتى هذه الخطوة بعد يوم من تنحى فيون عن منصبه كرئيس للوزراء إلى جانب أعضاء حكومته ليمهد الطريق أمام ساركوزي لإجراء تعديل وزاري منتظر منذ فترة طويلة.
وقد تم استبعاد كل من الوزراء جان لوي بورلو الذي كان يحمل حقيبة البيئة قبل استقالته .كما استبعد من التشكيلة الوزارية الجديدة وزير الخارجية برنار كوشنير و إريك فيرت الذي شغل حقيبة العمل والذي اثيرت حوله العديد من الفضائح فيما يتعلق بتهرب ثرية فرنسا الاولى ليليان بيتنكور من الضرائب . تشكيل الحكومة الجديدة تضم ستة وعشرين وزيرا وسكرتير دولة بدلا من سبعة وثلاثين سيشغل فيها منصب وزير الدفاع رئيس الوزراء السابق الان جوبيه اما وزيرة الاقتصاد كريستين لاغارد من المرجح ان تبقى على رأس وزارتها في حين ستشغل منصب وزارة الخارجية بدلا من كوشنير وزيرة العدل ميشيل اليوماري. المعارضة شككت في هذا التعديل الوزاري قائلة إنه سيحدث تغييرا محدودا حيث لا تزال تسجل شعبية الرئيس الفرنسي مزيدا من التراجع بسبب تطبيقه هذا الشهر قانونا خاصا بتعديل نظام التقاعد ما اثار عضب الشارع الفرنسي.