عاجل

تقرأ الآن:

مدعي عام الدولة الفرنسي يطلب التحقيق في قضية تورط فيها وزير العمل الأسبق


فرنسا

مدعي عام الدولة الفرنسي يطلب التحقيق في قضية تورط فيها وزير العمل الأسبق

مصيبتان حلت بوزير العمل الفرنسي اريك فيرت خلال اليومين الماضيين، اولاها هو صرفه من الحكومة الفرنسية السابقة بعد ان اعيد تشكيلها نهاية الاسبوع، وثانيها هو طلب مكتب المدعي الفرنسي التحقيق بملف يخص اراضي الدولة استغل فيها فيرت نفوذه لكسب الكثير من الاموال.
 
القضية تدور حول تورط شخصي من الوزير في بداية العام الحالي لبيع سبعة وخمسين هكتارا ضمن دائرته الانتنخابية في منطقة تبعد سبعين كيلومترا شمال باريس مقابل مليونين ونصف المليون يورو وهي تشمل مضمارا للغولف ولسباق الخيول.  
 
جان يفيس ليبروج – محامي الوزير فيرت:
“نرحب بالتحقيق لانه سيضع نهاية ابدية لكل الفرضيات والشكوك والشائعات حول بيع هذه الارض التابعة للدولة والتي جرت في شروط لا يرقى اليها الشك”. 
 
واضاف محامي الوزير ان القضية ليست حول شكوك في مخالفات واعتداءات بل هي الرغبة في الاستقصاء بعمق اكبر في شروط البيع. 
 
تجدر الاشارة الى ان قطعة الارض تقدر بحسب السوق بعشرين مليون يورو، وظل الوزير المصروف يصد الاتهامات في الاشهر الماضية، المدعي العام الفرنسي طلب من محكمة خاصة تدعى محكمة عدالة الجمهورية وهي محكمة تعنى في الجرائم التي يرتكبها الوزراء التحقيق في احتمال المحاباة والمحسوبية وصراع المصالح خلال فترة تقلد فيرت منصب وزير العمل. القضية الحالية ليس لها علاقة مع قضية ليليان بيتينكورت المشتبه بها الوزير العمل الفرنسي الاسبق.

المزيد عن: