عاجل

تقرأ الآن:

سمك التونا الزرقاء على طاولة البحث في باريس


العالم

سمك التونا الزرقاء على طاولة البحث في باريس

سمك التونا ذو الزعانف الزرقاء من اهم انواع الاسماك، وما تزال المفاوضات بشأن صيده العشوائي الذي يهدد بقاءه، فلحمه شهي جدا ما يزيد الطلب عليه.

في باريس ينعقد مؤتمر يمتد لعشرة ايام بشان الحصص لاصطياد سمك التونا من المحيط الاطلسي، يحاول نحو خمسين من ممثلي الدول التي تصطاد سمك التونا الوصول الى اتفاقية صعبة لحصة كل دولة في العام الفين واحد عشر وسط احتجاجات من مجموعات الحفاظ على البيئة كما يقول احد الناشطين فيها:

“عالميا هناك اليوم مشكلات حصص لا مبررر لها مفرطة وصيد غير قانوني، لالكثير من القوارب للقليل من السمك في النهاية، كان هناك تخفيض مهم في الحصص في السنوات الاخيرة لكن لسوء الحظ هذا غير كاف، ولهذا من الضروري الذهاب الى ابعد من ذلك”.

الصيادون من جهتهم غاضبون من الحكومة الفرنسية التي تطالب بتخفيض نسبة الصيد العالمي الى ستة آلاف طن للعام المقبل بدل ثلاثة عشرالفا وخمسمئة طن للعام الحالي.

مراد كاكول – رئيس اتحاد صيادي التونا في المتوسط:

“ اقول انهم ان توصلوا الى اتفاق لخفض الحصص الى ستة آلاف طن كل سنة، يجب ان نحزم امتعتنا ونتوقف عن الصيد، عندها علينا ان نترك العمل للصيادين غير القانونيين”.

يشار الى ان فرنسا وايطاليا واسبانيا تستهلك النسبة الاكبر من التونا الزرقاء في السوق العالمية فيما تستورد اليابان ثمانين بالمئة من هذه الغنيمة.