عاجل

تقرأ الآن:

فضيحة غواصات اغوستا تعود لاحراج الحكومة الفرنسية


فرنسا

فضيحة غواصات اغوستا تعود لاحراج الحكومة الفرنسية

فضيحة غواصات اغوستا الفرنسية التي تسببت في اعتداءات كراتشي عام 2002 تعود للظهورعلى الساحة القضائية وتحرج الحكومة الفرنسية .

تحقيق جديد في القضية يهدف إلى توضيح ما إذا كان الهجوم انتقامي ضد فرنسا لاتخاذ قرار لوقف دفع عمولات على مبيعات الغواصة اجوستا الى باكستان.

دومينيك دو فيلبان ، رئيس الوزراء الفرنسي :“هناك شكوك قوية حول العمولات التي وجدت في العقود التي وقعت مع باكستان كعقد الغواصة وعقد مع الممكلة السعودية”.

التحقيق يريد استجواب تورط الرئيس ساركوزي لمعرفة مدى تورطه في الاسباب التي كانت وراء اعتدات كراتشي الاالتي راح ضحيتها 11 فرنسيا حيث كان ساركوزي وزيرا للميزنية في حكومة بالادور حين وقع توقيعقد الغواصة عام 1994.

عائلات الضحايا رفعت دعوى قضائية على الرئيس السابق جاك شيراك وريس الوزراء دوفليبان بتهمة تعريض حياة الاخرين للخطر.