عاجل

قادة حلف شمال الأطلسي يتفقون على فترة انتقالية تقضي بتسليم المسؤولية الأمنية الى القوات الأفغانية انطلاقا من العام المقبل وذلك تمهيدا لإنسحاب النيتو من افغانستان بحلول عام الفين واربعة عشر.

بعد تسع سنوات من الحرب في افغانستان يبدوأن الحل العسكري فشل في القضاء على الإضطرابات واحلال الأمن.

الرئيس كرزاي سيناقش اليوم مع قادة الحلف الأوضاع الأمنية في بلاده والخطوات الضرورية لإعداد القوات الأفغانية لتولي المسؤولية الأمنية خلال اربع سنوات.

الرئيس الأميركي باراك أوباما وحلفاؤه بحلف شمال الأطلسي اعلنوا ايضا في قمة لشبونة عن إقامة نظام دفاعي جديد مضاد للصواريخ عبر أوروبا ودعوا روسيا للمشاركة فيه.

الإستراتيجية الجديدة للنيتو تقوم على دعم قدرته على حماية اراضي دول الحلف بإعتماد الدرع الصاروخية.