عاجل

تقرأ الآن:

ما الذي تريده بيونغ يانغ من تصعيدها العسكري مع جارتها الجنوبية؟


كوريا

ما الذي تريده بيونغ يانغ من تصعيدها العسكري مع جارتها الجنوبية؟

وحول اسباب ودوافع التصعيد في شبه الجزيرة الكورية التقت يورونيوز جوناثان هولسلاغ الخبير في معهد الدراسات الصينية المعاصرة في بروكسل الذي قال:

“حسنا كما في العادة من الصعب المعرفة بوضوح دوافع بيونغ يانغ، يمكن ان يكون كيم جونغ-اون الزعيم الجديد يستعرض عضلاته ويريد كسب دعم النخبة في الجيش، وهي من الاهمية بمكان للحفاظ على حصنه، ومركز قوته في البلاد.

كما يمكن ان يكون حدث اليوم نتيجة لاستمرار التوتر بين الكوريتين الشمالية والجنوبية التي تصاعدت في الشهور الستة الاخيرة.

كوريا الشمالية تدرك حدود صبر الولايات المتحدة واليابان وكوريا الجنوبية، وهي اي بيونغ يانغ لا تستطيع توقع تسويات جديدة من دون الحصول على اشارات مادية حول البرنامج النووي مثلا، وايضا حول المواقف الشاملة حول الامن”.

الرئيس الكوري الجنوبي “لي بيونغ-باك” كان التقى بمجلس امنه القومي في قبو محصن تحت الارض وامر بالرد بحزم لكن دون تصعيد الموقف.

“من الواضح ان الرئيس الكوري الجنوبي السيد لي عنيد بعض الشيء وهو يمضي قدما بعكس سلفه، لكن اذا نظرت الى رد فعل سيئول فيما يتعلق بالسفينة الحربية التي غرقت، عندها اعتقد انه ما يزال هناك الكثير من ضبط النفس من جانب كوريا الجنوبية وهي ايضا تدرك تماما ان المواجهة وبالتاكيد المسلحة ليس في مصلحتها ويمكن ان تؤدي الى عدم استقرار اقليمي”.