عاجل

انبعاثات الغازات السامة تبلغ أعلى مستوياتها و الصين تعترف بمسؤوليتها في ذلك.

تقرأ الآن:

انبعاثات الغازات السامة تبلغ أعلى مستوياتها و الصين تعترف بمسؤوليتها في ذلك.

حجم النص Aa Aa

انبعاثات الغازات السامة و خاصة ثاني اكسيد الكربون تبلغ حدا غير مسبوق عام الفين و تسعة مما يزيد من خطر الإحتباس الحراري. الموضوع سيطرح في قمة التغير المناخي في كانكون بالمكسيك نهاية هذا الشهرفالخبراء نبهوا الى أن العالم سيواجه تغيرات مناخية خطيرة في حالة تواصل ارتفاع درجات حرارة الأرض .

- يقول احد الخبراء:

“انبعاث الغازات السامة وصلت الحد الأقصى بما في ذلك ثاني اكسيد الكربون و اكسيد النيتروجين التي بلغت اعلى مستوياتها منذ بداية العصر الصناعي و ذلك رغم التباطؤ المسجل في قطاع الصناعة أخيرا. “

لتفادي هذه الكارثة على الدول المتقدمة الإسراع بخفض انباعاثاتها السامة و خاصة الصين, البلد الذي يعترف لأول مرة بمسؤوليته في ظاهرة الإحتباس الحراري.

-يقول خبير صيني:

“نحن اول المتسببين رقم واحد في انبعاث الغازات السامة..مثلما نحرص على تحقيق النمو في بلدنا علينا اعتماد سياسات فعالة للإقتصاد في الطاقة و خفض الإنبعاثات.”

الأرض تختنق و تطلب النجدة من الدول المصنعة في قمة كانكون بعد فشل قمة كوبنهاجن في التوصل الى حلول ناجعة لظاهرة التغير المناخي .