عاجل

إليكم عرضا لخطة الموازنة الأيرلندية ألفين وأحد عشر ألفين وأربعة عشر التي تطمح الحكومة من خلال تطبيقها إلى تقليص عجز موازنتها القياسي، بتوفيرها قبل حلول ألفين وأربعة عشر لمبلغ يقدر إجمالا بخمسة عشر مليار يورو: أربعون بالمئة من ذلك المبلغ أي ستة مليارات يورو سيتم توفيرها في ألفين وأحد عشر.
 
وتسعى الحكومة بتطبيق الخطة إلى تقليص عجز الموازنة إلى تسع نقاط وعشر نقطة مئوية من الناتج المحلي الإجمالي السنة المقبلة، ثم إلى سبع نقاط مئوية في ألفين واثني عشر، فإلى خمس نقاط ونصف نقطة مئوية في ألفين وثلاثة عشر لتصل إلى نسبة نقطتين وثمن نقطة مئوية في ألفين وأربعة عشر.
 
أما الخطوات التي ستتخذها دبلن فتتضمن تخفيض الحد الأدنى من الأجور بيورو واحد إلى سبعة يوروهات وخمسة وستين سنتا للساعة، وتخفيض تكاليف الإنفاق على أجور موظفي القطاع العام بمليار ومئتي مليون يورو إضافة لتقليص الإنفاق على نظام الإعانة الاجتماعي بثلاثة مليارات يورو.
 
ويتوقع أن تواجه الحكومة الأيرلندية صعوبات في تطبيق خطتها وسط الاستياء الكبير الذي تبديه المعارضة إزاءها.