عاجل

موجة من البرد تجتاح عدة دول أوروبية قبل الأوان فشهر نوفمبرابى ان يرحل قبل

ان يترك رداءا ابيض من الثلج. في بريطانيا و في فرنسا وأيضا في ألمانيا تساقط الثلج بكثافة في العديد من المناطق . السكان فرحوا بهذا الضيف رغم ما يسببه احيانا من صعوبات في التنقل خاصة للعمال و هو ما ترويه هذا العاملة من المملكة المتحدة.

تقول:“انا اشتغل بالمسشفى زميلاتي و جدن صعوبة في الوصول و طلبنا من زملائنا الذين يشتغلون في الليل ان يتزودوا بالكثير من الملابس فقد لا يمكنهم العودة في الغد.”

في فرنسا غطى الثلج العديد من مدنها و لم ينتظر شهر ديسمبر كما هو الحال عادة

يقول احد الفرنسيين:

“انا اسكن هنا مند ثلاثين سنة اول مرة ارى فيها الثلج في شهر ديسمبر لا بل قبل ديسمبر.”

في المانيا لم يفوت الأطفال فرصة التزحلق على الثلج في جبل هارتز اعلى الجبال في شمال ألمانيا و يقع على الحدود بين ألمانيا الشرقية و ألمانيا الغربية سابقا

الثلج يترافق عادة مع الإحتفلات بأعياد الميلاد في اوروبا في شهر ديسمبر و لعله أراد القدوم قبل موعده هذه السنة ايذانا بقب الأعياد