عاجل

عاجل

ثورة كانتونا تهدد البنوك الفرنسية والأوربية

تقرأ الآن:

ثورة كانتونا تهدد البنوك الفرنسية والأوربية

حجم النص Aa Aa

ايريك كانتونا صاحب القدم اليمنى الصاروخية وأسطورة كرة القدم الفرنسية وقلب هجوم مانشيستر يونايتد يضع المصارف العالمية في مرمى أهدافه نداء صغير وجّهه اللاعب المتقاعد كان كافياً لهزّ شباك الوسط المالي الفرنسي والأوروبي.

كريستين لاغارد وزيرة الاقتصاد الفرنسي تقول في هذا الصدد:” لكل شخص مهنته.. هناك من يلعب باحترافية في كرة القدم.. لن أخاطر بنفسي في هذه اللعبة.. على كل شخص أن يهتم باختصاصاته.”

تحت شعار الثورة السلمية أطلق ابن مارسيليا المتقاعد دعوة إلى سحب الودائع من المصارف جماعياً يوم الجمعة 8 كانون الاول المقبل في مقابلة تلفزيونية وُضع قسم منها على موقع فايسبوك الاجتماعي وكانت النتيجة أن 18 ألف متصفح فرنسي أعلنوا رغبتهم بإغلاق حساباتهم المصرفية في هذا التاريخ وبالطبع سبّب هذا النداء ورد الفعل الإيجابي نوعاً من الهلع في البنوك العالمية.

كانتونا الذي ينشط سياسيا في محاربة الفقر وجه نداءه لسحب الودائع وفي حال اتساع التجاوب يمكن أن يزيد من حدة الأزمة المالية العالمية.